النائبان د.غانم وشمسان يشاركان في المنتدى السياسي البرلماني

2021-07-13

 


شارك عضوا مجلس النواب د.نجيب غانم وشوقي شمسان في المنتدى السياسي الافتراضي حول التنمية المستدامة، والذي نظّمه الاتحاد البرلماني الدولي بالتعاون مع برنامج التنمية المستدامة التابع للأمم المتحدة، لتتبع تنفيذ أهداف التنمية المستدامة البارزة.

وقال الأمين العام للاتحاد البرلماني الدولي السيد مارتن شونجونج، في كلمته، إن دور البرلمانيين مهم للغاية في تحقيق أهداف التنمية المستدامة بحيث يبقى البرلمان إلى جانب الحكومة في تحقيق تلك الأهداف وإلى جانب دعم منظمات الأمم المتحدة وخاصة في الدول النامية.

وأكد البرلماني نجيب غانم في مشاركته بالمنتدى، ضرورة الاستفادة من التطبيقات الناجحة لبعض البلدان المتقدمة والتي تعافت نهائيًا من جائحة كورونا، وإعداد صيغة مناسبة يمكن تطبيقها على الدول النامية والفقيرة.

وأضاف: أنه لابد من تنوير البرلمانات بأي جديد فيما يتعلق بالجوانب الفنية الخاصة باللقاحات المتعلقة بكورونا، متسائلاً عما إذا كانت قد تبلورت دراسات للمسح الإحصائي الشامل على المستوى الوطني للبلدان التى انتهت في وقت مبكر من التغطية الشاملة باللقاحات وذلك لرصد أي عراقيل أو أعراض جانبية، لكي تتلافاها البلدان وتستفيد منها.

وناقش المنتدى السياسي المنعقد على فترتين متتاليتين عددًا من المحاور، في مقدمتها الخطوات الممكن اتخاذها من قبل البرلمانيين لفرض قيود مالية للتقليل من هيمنة الاحتكارات الكبيرة في كل القطاعات الاقتصادية، والاصلاحات المؤسسية التي يمكن للبرلمانيين أن يتبنوها لجعل الحكومات أكثر مرونة وقدرة على تلبية المطالب والاحتياجات الشعبية.

وفي الفترة الثانية من المنتدى تم استعراض تقرير عن استجابة البرلمانات للاستبيان الطوعي الذي قدمه الاتحاد البرلماني الدولي لحوالي 44 برلمانًا في 44 دولةً والمتعلّق بتقارير المراجعات الوطنية وبكيفية التعامل والاستجابة الطارئة لجائحة كورونا.

وتأتي المشاركة بناءً على الدعوة الموجهة لمجلس النواب اليمني، وفي سبيل دعم السياسات المالية والاستجابة للاحتياجات المتزايدة لقطاعات التعليم والصحة وغيرها من قطاعات الخدمات الاجتماعية، والتنمية المستدامة.